قم بتحميل التطبيق

الطيران التركي لم يقصف تادف، و قناة روناهي تناقض نفسها

الطيران التركي لم يقصف تادف، و قناة روناهي تناقض نفسها

img

قال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي إن الطيران الحربي التركي استهدف اليوم الأربعاء بلدة تادف بريف مدينة الباب بمحافظة حلب بغارات أدت إلى مقتل وإصابة مدنيين.

 

لكن مصادر في مدينة تادف نفت أن يكون الطيران التركي هو الذي استهدف البلدة، مؤكدة أن الطيران الذي نفذ غارات قتلت عشرة مدنيين على الأقل هو إما روسي او تابع للنظام السوري، وذلك وفقاً لمساره الذي تتبعته المراصد، وبحسب مصادر ميدانية فإن الشهداء هم محمد الاصمعي وولديه، وشخص من عائلة عبيد، وآخر من عائلة خرنق، وشخصين من عائلة حميد السعدو، وشخصين من عائلة وهاب الحطاب، إضافة إلى شهداء تعذر الحصول على أسمائهم.

 

وقد نشرت صفحة قناة روناهي على فيسبوك خبراً قالت فيه إن الطيران التركي هو الذي استهدف البلدة، ثم عادت القناة لتنشر خبراً يتهم النظام السوري باستهدف تادف دون أن تحذف الخبر السابق.

 

وفي الوقت نفسه نقل ناشطون عن وكالة "هاوار" ان الطيران التركي هو من استهدف تادف، لكن وكالة "هاوار" في الحقيقة ذكرت في خبرها أن الطيران السوري هو من نفذ الغارات على مدينة تادف.

رابط الخبر الصحيح : أضغط هنا

رابط الخبر الخاطئ : أضغط هنا


img
مؤسس منصة تأكد صحافي سوري، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في معهد خاص بحلب، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام الإدارة الذاتية "