تنظيم داعش ما زال يسيطر على معظم مساحة مدينة الرقة

تنظيم "داعش" ما زال يسيطر على معظم مساحة مدينة الرقة

img

تداولت حسابات إخبارية وشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي قبل قليل، أخباراً قالوا فيها إن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" انسحب من مدينة الرقة بشكل كامل.
 

وأشار ناشرو الخبر إلى أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" والفصائل المشاركة بعملية "غضب الفرات" بسطوا سيطرتهم بشكل كامل على أحياء المدينة التي تعتبر عاصمة تنظيم "داعش".

لكن مراسل تأكد في ريف الرقة نفى صحة الخبر بشكل كامل، مؤكداً أن تنظيم "داعش" ما زال يسيطر على معظم أحياء مدينة الرقة، لافتاً إلى أن قوات "غضب الفرات" تسيطر فقط على حي "المشلب" وأجزاء من "المنطقة الصناعة" المتاخمة شرق المدينة، وحي "السباهية" غربها.

يشار إلى أن 15 مدنياً على الأقل قتلوا وجرح آخرون أمس الإثنين في قصف جوي من طائرات التحالف الدولي، ومدفعي مصدره "وحدات حماية الشعب YPG" استهدف مناطق متفرقة من مدينة الرقة تزمنا مع تقدم لفصائل "قسد" من جهة المدينة الشرقية.


img
مؤسس منصة تأكد صحافي سوري، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في معهد خاص بحلب، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

قم بتحميل التطبيق