قم بتحميل التطبيق

لا صحة لأنباء "انضمام فصائل ثوار الشام وجيش المجاهدين للمصالحة"

لا صحة لأنباء "انضمام فصائل ثوار الشام وجيش المجاهدين للمصالحة"

img

 نشرت قناة الجزيرة اليوم خبراً عاجلاً نسبته إلى مصادر رسمية روسية ورد فيه أن فصيلي "ثوار الشام" و "جيش المجاهدين" المقاتلين ضد قوات نظام الأسد قد انضما إلى "المصالحة" في سوريا.

 

وتواصلت منصة "تأكد" مع رئيس قسم العمليات في "جيش المجاهدين" النقيب أمين، فنفى بشكل قاطع ما أوردته قناة الجزيرة بخصوص انضمام "جيش المجاهدين" و"ثوار الشام" إلى "المصالحة الوطنية".

 

وأكد النقيب أمين أن الفصائل التابعة لـ"ثوار الشام وجيش المجاهدين" ما تزال في مواقعها في جبهة الراشدين بحلب، وترد على مصدر إطلاق النار، مشيراً إلى أنهم قد أصدروا بياناً اليوم انسحبوا فيه من الهدنة التي تم إعلانها مؤخراً بين قوات النظام وفصائل المعارضة، لأن قوات النظام تحاول اقتحام وادي بردى بدمشق، مؤكداً أن هذه الفصائل تصر على موقفها، بأن تكون كافة الأراضي السورية مشمولة بالهدنة دون استثناء.

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام عربي "