قم بتحميل التطبيق

ناشطون يتداولون صوراً غير صحيحة لطاقم المروحية الروسية التي أسقطت شمالي سوريا

ناشطون يتداولون صوراً غير صحيحة لطاقم المروحية الروسية التي أسقطت شمالي سوريا

img

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، صورة وثيقة لامرأة قالوا إنها كانت من ضمن طاقم المروحية الروسية التي سقطت في الشمال السوري أول أمس، والتي قالت الخارجية الروسية أن طاقمها المؤلف من خمسة أشخاص قتلوا خلال الحادث.

وخلال الساعات الماضية، نشرت العديد من الصفحات الإخبارية والشخصية صوراً لنساء على أنها لصاحبة الوثيقة التي عُثر عليها في حطام المروحية الروسية.

هذه الصورة لمذيعة برازيلية

ومن بين الصور المتداولة، هذه الصورة التي قال ناشروها إنها تعود للمرأة التي عثر على وثيقتها في حطام الطائرة المروحية.

وبحثت تأكد عن مصدر الصورة، فتبين أنها للمذيعة البرازيلية "Ana Hickmann"، ويبدو خلال الصورة المتداولة شعار أكاديمية القوات الجوية البرازيلية كما هو موضح في الصورة التالية:

هذه الصورة لمجندة في الجيش الروسي

كما تداول ناشطون صورة أخرى لامرأة شقراء تضع على كتفها شارة تضم العلم الروسي، وقالوا إنها لصاحبة الوثيقة في الطائرة الروسية.

ومن خلال البحث الذي أجرته تأكد، تبين أن هذه الصورة منشورة على العديد من المواقع والمنتديات على شبكة الإنترنت تحت عنوان "جميلات الجيش الروسي".

تجدر الإشارة إلى أنه لم يصدر أي تصريح روسي يؤكد وجود إمرأة بين افراد طاقم الطائرة المروحية الروسية التي سقطت في منطقة بين ريفي حلب وإدلب يوم أمس الإثنين، حيث أعلنت وزارة الدفاع الروسية ان "مروحية عسكرية روسية تشارك في العملية الانسانية الجارية في مدينة حلب السورية وعلى متنها ضابطان وطاقم من ثلاثة افراد اسقطت اليوم في محافظة ادلب".


img
مؤسس منصة تأكد صحافي سوري، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في معهد خاص بحلب، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام اجتماعي "