هذه الفتاة حيّة وبين أهلها وذويها

هذه الفتاة حيّة وبين أهلها وذويها

img

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، صورة لفتاة قالوا إنها سورية تبلغ من العمر 13 عاماً اختطفت واغتصبت ثم قتلت في العاصمة التركية أنقرة.

المنشورات التي تداولت هذه الأنباء، جاءت بعد نشر والد الفتاة صورة ابنته "ماسة الألشي 13 عام" على صفحته بموقع "فيسبوك" يوم السبت، طالباً المساعدة في العثور على ابنته التي فُقدت بعد خروجها من المنزل في العاصمة التركية أنقرة في منطقة "أتلك".

وتواصلت تأكد مع مصدر مُقرب من ذوي الفتاة، فنفى صحة الأخبار التي تحدثت عن مقتل الفتاة مؤكداً إن الفتاة كانت مخطوفة من قبل عصابة تمكنت السلطات التركية من إلقاء القبض على أفرادها قرب الحدود السورية التركية بولاية "غازي عنتاب"، وأشار المصدر إلى أن الطفلة سُلمت لذويها وهي بحالة صحية جيدة.

كما نشر والد الفتاة "أحمد الألشي" على صفحته منشوراً قال فيه إنه عثر على ابنته بمساعدة الشرطة التركية.


img
مؤسس منصة تأكد صحافي سوري، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في معهد خاص بحلب، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

قم بتحميل التطبيق