سياسي فرنسي يدعي وجود دواعش في الغوطة

سياسي فرنسي يدعي وجود "دواعش" في الغوطة

img

نشر المرشح الرئاسي للانتخابات الفرنسية الأخيرة ورئيس حزب "فرنسا الأبية" اليساري المتطرف "جون لوك ميلونشون" أمس، تعليقاً في صفحته الرسمية بفيسبوك على تقرير نشرته صحيفة فرنسية، وتغنى خلاله بـ "شجاعة المقاتلين الأكراد" حسب تعبيره.

وقال "ميلونشون" في تعليقه الذي نشره باللغة الفرنسية: "شجاعة لا تصدق من قبل المقاتلين والمقاتلات الكرد تحت عيون جبن حلفائنا وترك الكرد بين أيدي إردوغان. والميديا تفضل دعم دواعش الغوطة"، في إشارة منه إلى تغطية وسائل الإعلام للمجازر التي يرتكبها نظام الأسد وحليفه الروسي في غوطة دمشق، معتبراً أن ذلك دعماً لتنظيم داعش.

تود تأكد أن تلفت عناية المتابعين إلى أنه ليس هناك أي تواجد لتنظيم "داعش" في غوطة دمشق، وأن معظم فصائل المعارضة السورية المسلحة التي تتواجد في الغوطة تتبع لفصيل "جيش الإسلام" وفصائل أخرى محسوبة على التيار المعتدل، في ظل وجود أعداد محدودة من فصيل "هيئة تحرير الشام".

وترفق تأكد صورة تظهر خريطة توزع القوى في دمشق وريفها، وتظهر أن أقرب نقطة يتواجد فيها تنظيم "داعش" هي منطقة "الحجر الأسود" التي تقع في جنوب دمشق، وذلك حسب موقع liveuamap العالمي.


img
مؤسس منصة تأكد، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في Accad Institute ، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

قم بتحميل التطبيق

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام أجنبي "