قيادي في قسد وإعلاميون يلفقون الأكاذيب حول تسجيل مصور في جرابلس

قيادي في "قسد" وإعلاميون يلفقون الأكاذيب حول تسجيل مصور في جرابلس

img

نشر شرفان درويش الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية تسجيلاً مصوراً بكاميرا شخص مرافق للقوات التي دخلت مدينة جرابلس شمال شرق حلب مع الجيش التركي.
وأرفق درويش بالتسجيل تعليقاً كتب فيه "فيديو يوثق عناصر اسلامية تابعة لتركيا تحضر للهجوم على قوات المجلس العسكري لجرابلس وتاكيدات انهم من احرار الشام و فتح الشام".
وشارك التسجيل أيضاً ناشطون يحظون بمتابعة واسعة، ونسبوا للتسجيل معلومات كاذبة لا أساس لها من الصحة تفيد بأن المقاتلين في التسجيل يتوعدون بذبح الكرد وحرق مدنهم، وأن جبهة "فتح الشام" من بين الفصائل الموجودة في جرابلس.
وتودّ منصة تأكد أن تلفت عناية المتابعين إلى أن التسجيل المصور لا يحتوي أي إشارة مباشرة أو غير مباشرة إلى الكرد أو أي قومية أخرى في سوريا، وأن التسجيل لم يتضمن أي عبارة من المتحدث أو من العناصر الذين ظهروا في التسجيل، أو أي عبارة مكتوبة تشير بشكل مباشر أو غير مباشر إلى نية إحراق أي مدن.
ونرفق لكم التسجيل الذي قال المتحدث فيه حرفياً: "المدرعات التركية في مدينة جرابلس، الله أكبر، اليوم يومك يا بى گى گى".

كما تجدر الإشارة إلى أن الفصائل التي دخلت برفقة الجيش التركي إلى مدينة جرابلس، لا تتواجد ضمنها أي قوى تابعة لجبهة "فتح الشام" وهي جبهة النصرة سابقاً.


img
مؤسس منصة تأكد، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في Accad Institute ، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

قم بتحميل التطبيق

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام الإدارة الذاتية "