ماكرون لم يرتد سترة صفراء اعتذاراً للمحتجين، ولم يتلقَّ بيضة في رأسه مؤخراً

ماكرون لم يرتد سترة صفراء اعتذاراً للمحتجين، ولم يتلقَّ بيضة في رأسه مؤخراً

img

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مرتدياً سترة صفراء، كما تداولت حسابات وصفحات تسجيلاً مصوراً يظهر قذف ماكرون ببيضة خلال حديثه مع شخص أمام الكاميرا.

وقالت بعض الحسابات التي نشرت صورة ماكرون بالسترة الصفراء، إن ماكرون أراد الاعتذار من مناهضيه الذين عُرفوا مؤخراً بارتداء ستر صفراء، فارتدى سترة تشبه تلك التي يرتدونها معارضوه، وبالتزامن مع ذلك انتشر التسجيل المصور الذي يظهر تلقي ماكرون بيضة في رأسه خلال حديثه مع شخص بجانب الكاميرا.

وبعد بحث أجرته تأكد عن الصورة، تبين انها ملتقطة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في تشرين الاول/ أكتوبر من العام الماضي 2017 خلال زيارته لمعمل تابع لشركة "ويربول" لصناعة الأدوات الكهربائية المنزلية.

أما حادثة تلقي ماكرون لبيضة في رأسه، فقد حصلت في آذار من العام 2017 خلال جولة كان يقوم بها ماكرون في معرض زراعي بالعاصمة الفرنسية باريس، قبل أن يصبح رئيساً لفرنسا.

وتشهد باريس مؤخراً احتجاجات واسعة ضد رفع أسعار الوقود في البلاد، وارتفع صوت المحتجين في الأيام الأخيرة أيضاً ضد غلاء المعيشة في فرنسا، وطالب محتجون أيضاً برحيل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.


img
صحافي سوري، من مواليد مدينة خان شيخون بريف إدلب، خريج تجارة واقتصاد من جامعة حلب

قم بتحميل التطبيق

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام اجتماعي "