موقع المنار بالإنكليزية يلفق تسجيلاً قديماً للترويج لروايته حول جرائم داعش

موقع المنار بالإنكليزية يلفق تسجيلاً قديماً للترويج لروايته حول "جرائم داعش"

img

نشر موقع قناة "المنار" اللبنانية باللغة الإنكليزية تقريراً قال فيه إن تنظيم داعش أعدم عناصر تابعين له في العراق بدفنهم أحياء، وذلك بعد فرارهم من مواجهة القوات الحكومية العراقية قرب مدينة كركوك، ونقلت عن وكالة أنباء إيرانية وأخرى عراقية معلومات تقول إن تنظيم "الدولة الإسلامية" دفن العشرات من عناصره وهم أحياء وذلك عقاباً لهم على فرارهم خلال المعارك.

وأرفق الموقع بالخبر صورة لشخص بدا مدفون الجسد دون رأسه، وقد صوبت باتجاهه بندقيتين، وتجدر الإشارة هنا إلى ان هذه الصورة ملتقطة من تسجيل مصور، تم نشره على "يوتيوب" قبل أربعة أعوام، وقال ناشروه حينها إن التسجيل يصور دفن شاب سوري معارض حياً بأيدي عناصر من قوات الأسد، في حين شكك ناشطون بصحة التسجيل آنذاك وقالوا إنه تمثيلي وليس حقيقي دون وجود أي دليل يؤكد أو ينفي ذلك.

تجدر الإشارة إلى أن موقع قناة "روسيا اليوم" باللغة الإنكليزية نشر قبل أيام ذات التقرير واستخذم الصورة المزيفة ذاتها.

رابط الخبر الصحيح : أضغط هنا

رابط الخبر الخاطئ : أضغط هنا


img
مؤسس منصة تأكد، درس البرمجة وتصميم مواقع الانترنت في Accad Institute ، يكتب للعديد من المواقع الإخبارية منذ عام 2009.

قم بتحميل التطبيق

تصحيحات أخرى لـــ " إعلام عربي "