gif

في الميدان - صور

هذه الصورة لسهيل الحسن ليست خلال معارك حماة الأخيرة

  الخميس 11 تموز 2019

  • 4309
  • 07-11

نشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لسهيل الحسن القيادي في صفوف قوات نظام الأسد، وقالت إنها التقطت له خلال توجهه إلى جبهات القتال في ريف حماة.

كما نشرت مواقع إخبارية ذات الصورة على أنها لـ سهيل الحسن أثناء معارك ريف حماة، مضيفة أنها أثارت سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي نظراً للهيئة التي بدا عليها الحسن.;

وتظهر الصورة الحسن مرتدياً بزة عسكرية وحذاءً عسكرياً نظيفًا داخل آلية من المرجح أنها عسكرية، دون أن تتضح من الصورة أية تفاصيل تشير إلى مكان أو زمان التقاطها.

منصة (تأكد) تحققت من صحة تلك الصورة، ووجدت أنها غير حديثة، بل تم تداولها على مواقع وصفحات إخبارية في العام 2017 على أنها لـ "تقدم قوات النظام في محافظة دير الزور".

ولم يتسنَّ لمنصة (تأكد) تحديد الزمان والمكان الدقيقين للصورة، غير أن تداولها خلال العام 2017 ينفي أي صلة لها بالمعارك التي يشهدها ريف حماة مؤخراً.

وتزامن نشر تلك الصورة مع معارك عنيفة دارت في ريف حماة الشمالي، أعلنت على إثرها فصائل معارضة السيطرة على بلدة الحماميات وتلتها الاستراتيجية.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن في تموز من العام 2014 فرض عقوبات على سهيل الحسن، لدوره في قمع المدنيين في سوريا.