gif

موالون للأسد يقدمون صوراً من الجزائر على أنها لـ "قتلى من الإرهابيين"

  السبت 06 آب 2016

  • 6364
  • 08-06

نشرت صفحات موالية لنظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي صور قتلى عسكريين وألمحت إلى أنها صوراً لقتلى من المعارضة المسلحة قضوا برصاص قوات النظام.

وبحثت تأكد عن مصادر تلك الصور فتبين أن اثنتين منها التقطتا في الجزائر، وقد انتشرتا على مواقع إخبارية جزائرية في أيار من عام 2015، وصفت المواقع إحدى الصور بأنها لـ "قتلى إرهابيين" قضوا برصاص الجيش الجزائري في منطقة البويرة، في حين تظهر الصورة الأخرى عناصر من الجيش الجزائري بحسب تلك المواقع.
روابط 1 - 2 
كما تبين أن الصورة التي تظهر فيها جثة لعسكري يرتدي زياً مموهاً، قد انتشرت مطلع العام الجاري على عدة مواقع وحسابات شخصية وإخبارية على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال أحدها إن الصورة تعود لقتيل من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية، قضى خلال اشتباكات مع مقاتلين من عشائر الشعيطات، ولم يتسنّ لـ تأكد التحقق من صحة تلك المعلومة.
رابط 1
وتظهر صورة أخرى نشرتها الصفحات الموالية جثة لمقاتل مكشوفة البطن، وتعود الصورة إلى العام الفائت، وهي لجثة مقاتل من الفرقة الساحلية الأولى، قتل خلال اشتباكات مع قوات الأسد في ريف اللاذقية، حسب ما نشرت حسابات على تويتر.
رابط 1