gif

سياسة - معلومات مضللة

بيان مزور تنسبه صفحات للولايات المتحدة حول منبج وإدارتها

  الأحد 25 آب 2019

  • 1493
  • 08-25

تداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بياناً باللغة الإنكليزية، زاعمة أنه "صادر عن قيادة العمليات الأمريكية ، بعد تفاهم أمريكي تركي حول مصير منطقة منبج في الشمال السوري".

وتضمن البيان الذي يحمل تاريخ 24 آب 2019 الشعار الرسمي لعملية (العزم الصلب)، وهي اسم العملية العسكرية الأمريكية للتدخل العسكري ضد تنظيم (داعش) في العراق وسوريا.

وذكر البيان أنه في إطار التنسيق المشترك بين الولايات المتحدة و الجمهورية التركية، تم الاتفاق على اختيار 15 شخصا من أبناء مدينة منبج المبعدين عنها والذين لم يشتركوا بأية أعمال إرهابية. بالإضافة لذلك، فقد تم الاتفاق على عشرة مدنيين من منبج من أجل تشكيل إدارة مشتركة لها.

كما نص البيان على استمرار الالتزام بخارطة الطريق المتعلقة بمنبج، من أجل تحقيق السلام والأمن في المدينة، ومنع دخول أي قوات أخرى من خارج الاتفاق المبرم بين الولايات المتحدة و تركيا.

منصة (تأكد) بحثت عن البيان المزعوم على المعرفات الرسمية لـ قوات (التحالف الدولي) وعملية (العزم الصلب)، ولم تجد أي ذكر لذلك الاتفاق على تلك المعرفات. كما لم تنشر وكالة الأناضول التركية الرسمية خلال الأيام الماضية أي بيان حول اتفاق جديد بين أنقرة وواشنطن بخصوص إدارة منطقة منبج.

وتخضع منطقة منبج منذ طرد تنظيم (داعش) منها لسيطرة (مجلس منبج العسكري)، التابع لـ (قوات سوريا الديمقراطية) المدعومة أمريكياً.

وقبل أيام، قال (شون روبرتسون) المتحدث باسم (البنتاغون) إن النقاشات العسكرية بين الطرفين الأميركي والتركي في أنقرة مستمرّة ولن تتوقف، مضيفاً أن التفاهم المبدئي مع أنقرة يمنع أي توغل تركي داخل سوريا، وفقاً لقناة الحرة الأمريكية.

وأعلن وزيرا الخارجية الأمريكي مايك بومبيو والتركي مولود جاويش أوغلو في حزيران عام 2018 عن توقيعهما على خارطة طريق بخصوص منطقة منبج، كان من المفترض أن يتم تنفيذها خلال 6 أشهر.