gif

سياسة - معلومات مضللة

روسيا اليوم تزور حقيقة فيديو نشره ناشطون لفضح جرائم الأسد

  الخميس 12 أيار 2016

  • 1907
  • 05-12

نشر موقع قناة روسيا اليوم باللغة الإنكليزية تقريراً قال فيه إن تنظيم داعش أعدم عناصر تابعين له في العراق بدفنهم أحياء، وذلك بعد فرارهم من مواجهة القوات الحكومية العراقية قرب مدينة كركوك.

وأرفق الموقع بالخبر صورة لشخص بدا مدفون الجسد دون رأسه، وقد صوبت باتجاهه بندقيتين، وتجدر الإشارة هنا إلى ان هذه الصورة ملتقطة من تسجيل مصور، تم نشره على "يوتيوب" قبل أربعة أعوام، وقال ناشروه حينها إن التسجيل يصور دفن شاب سوري معارض حياً بإيدي عناصر من قوات الأسد.