gif

لجوء - معلومات مضللة

لا علاقة لضحيتي جريمة غازي عينتاب الأخيرة بحملة "الرقة تذبح بصمت"

  الأربعاء 18 أيار 2016

  • 2981
  • 05-18

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، خبراً يتحدث عن اغتيال زوجة وطفل أحد أعضاء حملة "الرقة تذبح بصمت" بواسطة مسدس مزود بكاتم للصوت في مدينة غازي عنتاب التركية.

في حين نشرت صفحة "الرقة تذبح بصمت" على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" توضيحاً نفت فيه علاقة رجل الأعمال السوري علي نور بالحملة.

وكانت وسائل إعلام تركية قالت مساء أمس، إن امرأة سورية وابنها لقيا حتفهما اغتيالا بالرصاص في محلة "أك كنت" التابعة لبلدية "شاهين بي" في مدينة غازي عنتاب، مُشيرة إلى أن الضحية تدعى "غادة شيخ أوسي" قتلت مع ابنها محمد (12 عاما) برصاصات في العنق، موضحة أن "علي نور" رجل الأعمال وزوج الضحية اكتشف موت زوجته وابنه عندما فتح عليهما الباب ورآهما مضرجين بالدم.